55 ألف سوري باتوا يحملون الجنسية التركية

حصل نحو 55 ألف سوري على الجنسية التركية حتى الآن، من أصل أكثر من ثلاثة ملايين موجودين في تركيا، وفق ما بيّن تقرير قدمته اللجنة الفرعية للاجئين التابعة للجنة حقوق الإنسان في البرلمان التركي.

وأكدت المديرية العامة للتسجيل المدني والجنسية التركية، أن من بين الحاصلين على الجنسية 25 ألف من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من السنة وحتى 18، وهؤلاء في حال أصبحوا والدين سيمنحونها لأولادهم فيما بعد.

وحتى تاريخ 7 آذار 2018، يعيش من مجموع السوريين الموجودين في تركيا 234 ألف و529 سوريًا في المخيمات، بينما يتوزع باقي السوريون على 81 محافظة تركية.

وأكد التقرير أن ولايات إسطنبول، هاتاي، أنطاليا وغازي عنتاب أعلن عنها بـ “الخط الأحمر”، لذلك لن يتم من الآن وصاعدًا فيها استقبال السوريين بهدف السكن والإقامة.

وفي حين ولد في تركيا خلال سبع سنوات 311 ألف طفل سوري، دعا رئيس لجنة حقوق الإنسان في البرلمان التركي، عمر سردار، إلى منح الجنسية التركية لهؤلاء الأطفال لكونهم حاليًا بلا وطن ولحاجتهم الملحة للعمل على منحها لهم.

وأشار إلى أنه تم إنفاق ما يقارب 30 مليار دولار على ملف اللاجئين السوريين، وأرسلت الأمم المتحدة 600 مليون دولار، وبينما تعهد الاتحاد الأوروبي بمنح ستة مليارات يورو، لم يصل منها سوى ما مقداره 850 مليون يورو.

وقال نائب المدير العام لدائرة الهجرة في تركيا، صالح بشاك، إن عدد الأجانب الحاملين للإقامة في تركيا بلغ 631 ألفًا، بينما تبلغ أعداد من هم تحت الحماية الدولية 379 ألف و963 شخص.

(عنب بلدي)